“سهام ترجمان”.. ستبقى حاضرة بين سطور الإبداع السوري

داما بوست | مرأة

نعى اتحاد الكتاب العرب مساء الخميس، الكاتبة الأدبية والروائية السورية “سهام ترجمان” عن عمر 91 عاماً، بعد معاناة شديدة مع المرض، استطاعت “ترجمان” أن تصبح رائدة من رائدات الثقافة والإبداع في سورية والعالم العربي، وحاضرة بثقافتها وتميزها.

وأكد الاتحاد في بيان له.. أن “الأديبة الكبيرة والمثقفة السورية الأصيلة، من الضروري جداً السير على نهج الأدب الملتزم الأصيل والهادف إلى بناء المثقف الملتزم بقضايا أمته المبدئية”، مبيناً أن الأوساط الثقافية والأدبية خسرت قامة ثقافية كبيرة ورمزاً من رموز الأدب والكتابة السورية الأصيلة.

نالت ترجمان الإجازة في جامعة دمشق “كلية الآداب – قسم الفلسفة” ودخلت في عالم الصحافة المكتوبة عن طريق مجلة “الجندي العربي” حيث عملت محررة ومن ثم نائباً لرئيس التحرير إضافة إلى كونها رئيس تحرير مجلة “فلاش” التي أصدرت باللغة الإنكليزية عن الإدارة السياسية للجيش والقوات المسلحة، وهي عضو في جمعية النقد الأدبي في اتحاد كتاب العرب.

كما قدمت الراحلة برنامجاً ثقافياً عبر إذاعة دمشق بعنوان “الجندي” وكان سبباً في شهرتها داخل الأوساط الأدبية في سورية وخارجها إضافة إلى عدة برامج منها المرأة والقوات المسلحة وحماة الديار، وترجمَ العديد من أعمالها ومنها كتابها الأول “يا مال الشام” وكتاب “فرقة المعتزلة” التي حصلت بموجبه على جائزة دكتوراة في الإبداع الفكري، ورواية “يا أنا” بالإضافة إلى أهم الروايات الأدبية التي وثقت حرب تشرين بعنوان “جبل الشيخ في بيتي” والكتاب التوثيقي” رسالة إلى الطيار الإسرائيلي الذي قتل زوجي”.

وكتب الكاتب والمؤرخ السوري سامي مروان مبيض عن رحيل الأديبة السورية سهام ترجمان.. “ربما لم يسمع الجيل الجديد بكتابها الشهير يا مال الشام، إنها جميلة دمشق وأميرتها التي رحلت عن عالمنا، قرأت لها بشغف منذ المرحلة الجامعية وتعلمت منها الكثير عن الأضاليا والقرنفل والفل البلدي وعن” الشب الظريف” وغيرها من أزهار دمشق” وأضاف.. “رحم الله الصديقة الأصيلة بنت الشام سهام ترجمان التي أحبت دمشق وأعطتها الكثير من قلبها وروحها ولم تأخذ بالمقابل إلا شرف الانتماء إليها”.

أثرت “ترجمان” في الوسط الأدبي ورسمت منهجاً للثقافة والأدب في سورية فكانت وما زالت من أهم الكتًاب والأدباء السوريين والعرب، حيث وصلت كتاباتها إلى أنحاء مختلفة من العالم، وبهذا تكون سجلت حضوراً هاماً ولا ينسَ على الساحة السورية، وبدورها دمشق ستبقى حاضنة لذكراها التي حُفِرت بين السطور وبين صفحات إبداعاتها الباقية والخالدة في قلوب كل الأجيال.

آخر الأخبار
إطلاق مبادرة لتركيب أطراف صناعية للأطفال في الحسكة وعود بالمزيد.. المركزي يكشف سبب انخفاض سعر مادة الفروج "شام الخير'' على موعد مع زواره في 7 الجاري بمجمع الأمويين طقس الثلاثاء.. الحرارة إلى ارتفاع وأجواء مستقرة دافئة نهاراً وماطرة ليلاً الصحة تنفي لـ"داماس بوست" انتشار التهاب الكبد الوبائي في سوريا ارتفاع الصادرات الزراعية الروسية 30 ضعفاً منذ عام 2000 كلّ يسعر "على هواه".. معتمدو الخبز في اللاذفية يرفعون السعر 50 بالمئة! وزير التعليم العالي يكشف عن منح دراسية من إيران كيف يسرق فيروس "موريس" بيانتك من أدوات الذكاء الاصطناعي؟ الوحدة يودّع بطولة الشارقة الدولية لكرة السلة الحوثي يلزم السفن باستصدار تصريح قبل دخول المياه اليمنية توقعات الأبراج الثلاثاء 5 آذار 2024‎‎ نصرةً لغزة..حزب الله يقصف مواقع الاحتلال الصهيوني مصر تجدد رفضها لأي محاولة لتهجير الفلسطينيين وزير التربية يؤكد على أهمية التعليم الخاص كرديف للتعليم الحكومي ملامح الطفولة في قطاع غزة في أسوأ حالاتها موكيش أمباني.. وحفل زفاف الهند الأسطوري القوات اليمينة تستهدف سفينة صهيونية في بحر العرب الفروج الفاسد يحاول اقتحام الموائد في دمشق وريفها ماذا قال أردوغان عن قضية الحدود مع العراق وإنشاء ممر أمني على طول الحدود السورية؟ إيران تقدم مقترحات لإنشاء نظام مراسلة مالية خاص بـ "بريكس" هوكستاين: أي هدنة بغزة لن تمتد بالضرورة إلى لبنان اليونيسف تحذر من مخاطر استمرار الحرب في غزة على الأطفال هموم الصحفيين مطالب مكررة منذ سنوات.. من يسمعها؟ إقرار مشروع قانون إحداث وزارة الإعلام.. الحلاق: لتحديث وتطوير عملها