3 مجازر جديدة.. عشرات جنود الاحتياط يرفضون العودة إلى غزة.. ويكشفون عن جرائم حرب

كشفت كاتبة إسرائيلية، جوانب عن عشرات جنود الاحتياط بجيش الاحتلال، الذين وقعوا عريضة يرفضون فيها العودة للخدمة العسكرية، في قطاع غزة، حتى لو كلفهم ذلك محاكمتهم عسكرياً وفرض عقوبات بحقهم.

وقالت الكاتبة ليزا روزوفسكي، بمقال في صحيفة هآرتس، إن أحد الموقعين يدعى تال فيردي، وهو أستاذ بمدرسة ثانوية إسرائيلية بالقدس المحتلة، وكان من بين 41 جندي احتياط شاركوا في العدوان على القطاع.

ونقلت في مقالها عن فيردي قوله: “نصف السنة الذي شاركنا فيه في الجهود الحربية أثبت لنا أن العملية العسكرية وحدها لن تعيد الأسرى إلى البيت” وفق وصفه.

وأشارت إلى أن 10 فقط من الموقعين كتبوا أسماءهم كاملة، والبقية كتبوا الأحرف الأولى منها، في عريضة رفض العودة للخدمة، وقالوا: “هذا الاقتحام إضافة الى أنه يعرض للخطر حياتنا وحياة الأبرياء في رفح لن يعيد الأسرى على قيد الحياة.. إما رفح أو الأسرى نحن نختار الأسرى، لذلك فإنه في اعقاب قرار دخول رفح بدلاً من صفقة التبادل فاننا نحن الذين نخدم في الاحتياط نعلن بأن ضميرنا لا يسمح لنا بالمشاركة في التخلي عن حياة الأسرى وإفشال صفقة اخرى”.

وأوضحت أن 16 من الموقعين على العريضة، يخدمون في جهاز الاستخبارات، بجيش الاحتلال، و7 في قيادة الجبهة الداخلية، والباقون في المشاة والهندسة والمدرعات، واثنان من الكوماندوز .

وقال فيردي، الذي استدعي للاحتياط، في لواء بشمال فلسطين المحتلة، إنه كان مطلوبا منه تعليم الجنود الشباب المكلفين بالقتال في دبابات جديدة، كيفية تشغيل الدبابات القديمة، ولو استدعي للعمل في الشمال لذهب لكنه لن يذهب إلى غزة.

من جانبه كشف عوفر زيف، وهو أحد الموقعين على العريضة، وكان ضابط عمليات في اللواء 16، أنه بعد عودته من إجازة في تركيا في تشرين أول الماضي، للالتحاق بجيش الاحتلال، تم تعيينه ضابط سيطرة وتحكم في اللواء.

وقال إنه من خلال اللواء الذي خدم فيه، صور المسيرات وثقت قصف سلاح الجو لقطاع غزة، وأنت تراهم يدمرون السيارات والمباني والأشخاص، وفي كل مرة ينهار المبنى، يهلل الجنود بدهشة، ويطلقون أصوات، نحن سنجعلهم يشاهدون ونحن ننتقم منهم.

في هذه الاثناء أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب خلال الساعات الـ 24 الماضية 3 مجازر في قطاع غزة وصل من ضحاياها إلى المستشفيات 32 شهيداً و139 جريحاً.

وقالت الوزارة في بيان اليوم: إن عدد ضحايا عدوان الاحتلال المتواصل لليوم الـ 263 على القطاع ارتفع إلى 37658 شهيداً و86237 جريحاً، فيما لا يزال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات لا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

من جهة أخرى أوضح الدفاع المدني في غزة أن طواقمه عاجزة عن الاستجابة إلى نداءات الاستغاثة بسبب كثافة قصف الاحتلال ونفاد الوقود لتشغيل المعدات، مشيراً إلى أن الاحتلال استهدف خلال الـ 48 ساعة الماضية أربعة مراكز إيواء وأحد عشر منزلاً، ما أدى إلى استشهاد العشرات وخلف مئات الإصابات.

تابعونا على فيسبوك تلغرام تويتر

آخر الأخبار
بدء توافد المواطنين لانتخاب أعضاء مجلس الشعب نشرة الطقس اليوم عدوان أمريكي بريطاني على اليمن الصحة تقيم الورشة الوطنية حول المبادرة العالمية لسرطان الأطفال نقابة الفنانين تنعي الفنان والكاتب أحمد السيد عن عمر ناهز 67 عاماً تركيا: "ننتظر دور فعال من روسيا وإيران والسعودية في إعادة علاقتنا مع سوريا" الحضور السوري الـ الخامس عشر.. سوريا تشارك بـ 6 لاعبين في أولمبياد باريس 2024 إيران تدين تصنيف كوبا كراعي للإرهاب روسيا تدين محاولة اغتيال ترامب الاحتلال خسر معركة غزة.. وتعنت نتنياهو سيفجر برميل البارود في رأس "إسرائيل" محافظ الحسكة لــ"داما بوست": المحافظة على أتم الاستعداد للبدء بالعملية الانتخابية من صباح الغد رب ضارة نافعة.. نجاة ترامب من الاغتيال يمهد له الطريق لكرسي البيت الأبيض آخر أرقام وزارة الزراعة في الكميات المسوقة من محصول القمح شراكة بين "التأمين" واتحاد الطلبة وصندوق التسليف الطلابي لدعم العملية التعليمية سوريا تحذر "إسرائيل" من التمادي في اعتداءاتها على الأراضي السورية ودول المنطقة المقاومة اللبنانية تمطر نيرانها على انتشار لجنود الاحتلال في محيط موقع حدب يارين الاقتراع غداً.. انتخابات مجلس الشعب في مرحلة الصمت الانتخابي اللجنة القضائية العليا للانتخابات لـ"داما بوست": الهدف من الصمت الانتخابي الموازنة بين الأطراف المتن... وزير الصحة: انضمام سوريا للمبادرة العالمية لمكافحة سرطان الأطفال ثمرة جهد تعاوني 141 شهيداً خلال 24 ساعة.. إدانات عربية ودولية للمجازر التي يرتكبها الاحتلال في غزة استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية القبض على العقل المدبر لعملية كرمان الإرهابية في إيران التقدم باعتراض على استبعاد البطاقات الإلكترونية من الدعم الحكومي مستمر اتفاقية بين المصرف التجاري وشركة الهرم.. ما الخدمات المقدمة؟ العقوبات القسرية وسرقة الثروات من أبرز التحديات التي تواجه سوريا في مسيرتها نحو التنمية المستدامة