الصيام عند الحضارات والثقافات القديمة

كان الصيام معروفاً عند الحضارات والأقوام القديمة حيث كانت فكرة الإمساك عن الطعام والشراب لينالوا بركات السماء ورضاها عنهم واعتبروها وسيلة لتطهير الذات الإنسانية.

وتوضح الدكتورة في الأدب العربي وجدان محمداه لـ سانا الثقافية أن أصل كلمة الصوم والصيام في اللغة يعود إلى الامتناع عن شيء كأن نقول صام عن الكلام أو عن الطعام أو عن الكذب واللغو كما أن الصوم يخص لسان المرء مثل الامتناع عن كلام السوء والباطل والنطق بقول المعروف والكلام الحق.

ولفتت وجدان إلى أن المصادر الدينية تشير الى ان الصيام عرف بعد الطوفان زمن النبي نوح الذي صام شكرا لله وتتحدث هذه المصادر أيضاً عن لجوء الأنبياء ادريس وابراهيم وموسى ويحيى وداود وعيسى وغيرهم للصيام بصورة مستمرة ولأيام متفاوتة.

أما المصادر التاريخية فتخبرنا وفق الدكتورة وجدان أن العرب في الجزيرة العربية عرفوا الصيام قبل الإسلام فكانوا يصومون ثلاثة أيام كل شهر قمري 13-14-15 ويسمونها بالأيام البيض.

وبينت وجدان أن الصيام عند الكهنة الفراعنة في مصر القديمة كان يتراوح بين ستة أسابيع أو ثلاثين يوماً حيث تختلف كل عشرة أيام عن الأخرى من الصوم عن اللحوم أو مواد غيرها أما الصيام عند الإغريق فكان متميزاً حيث وردت بعض الملاحظات في أدبيات كبار الفلاسفة أنهم كانوا صوامين منهم سقراط -أبو قراط- هيرودوتس الذين كانوا ينصحون الناس بالصيام كعلاج بديل عن الدواء.

أما أتباع الفيلسوف كونفوشيوس في الصين واليابان وكوريا فكانوا وفقاً للدكتورة وجدان يمتنعون عن الطعام والشراب وخاصة في المناسبات الحزينة ومواسم العواصف حيث ذكر مؤرخون أن الصينيين صاموا 27 يوماً لشكر الآلهة.

وتبين الدكتورة وجدان أن اتباع الفلسفة الطاوية في الصين كانوا يرحبون بالصيام ويسمونه  بيغو حيث كانوا يمتنعون عن المأكولات ويرافق صيامهم الدعاء والحمية واستخدام طرق خاصة للتنفس ضمن رياضة روحية لترويض النفس.

وتعرض الدكتورة وجدان عادات الصيام عند الحضارات القديمة في منطقتنا فالفينيقيون كانوا يصومون كل يوم خامس أو سابع من كل شهر أما في اليمن فكان الناس في مملكة سبأ يصومون شهراً كاملاً في السنة للتقرب من “سين” إله القمر ويختمون الصيام بالاحتفال والذبائح والصدقات.

وتخلص الدكتورة وجدان إلى أن معرفة الإنسان القديم بالصيام واستخدامه له بأشكال متعددة وفي حضارات متباعدة تعكس وعياً مبكراً بأهمية هذه الممارسة على الصعيد الجسدي والروحي.

ميس العاني

آخر الأخبار
دراسة.. ممارسة الرياضة يومين بالأسبوع تنقص الوزن إضرابات توقف حركة النقل في ألمانيا اعتداءات أمريكية جديدة على اليمن بوتين ينفي نية بلاده بنشر أسلحة نووية في الفضاء تعاون بلجيكي أردني لإنزال مساعدات إنسانية جوا في غزة انطلاق فعاليات مهرجان التسوق "أهلاً رمضان" في حمص من روسيا.. إيران تطلق القمر الصناعي "بارس1" الى الفضاء بنجاح استشهاد مستشار عسكري إيراني في سوريا مرة أخرى.. أمريكا تفشل قرار لمجلس الأمن يخص الاعتداءات الإسرائيلية في فلسطين وحدات الجيش تسقط 7 طائرات مسيرة في ريفي إدلب والرقة إعادة تشغيل 20 بئر لمياه الشرب في السويداء من المسؤول عن ارتفاع اللحوم في حماه؟ حزب الله يواصل ضرباته في الجنوب.. وإدانات عربية لمجازر الاحتلال في غزة البنتاغون يهدد بحرب مباشرة مع روسيا الديمقراطيون غاضبون من بايدن.. لماذا؟ ماذا قال وزير الخارجية الإيراني للقناة الرابعة البريطانية؟ وزير التربية يناقش مع مدرائها الاستعداد للعملية الامتحانية هذا وجه الاحتلال القبيح.. لقمة العيش التي تحولت إلى لقمة موت في غزة آخر تفاصيل اختفاء الشاب قيس الزرزور في مغارة الدلبة صباغ يبحث مع ولد دومان سبل تعزيز التعاون بين البلدين المحتوى المجاني vs المدفوع.. وهل من وجود لـ "سجن المعلومات"؟ هيومن رايتس ووتش: تركيا قوة احتلال وتتحمل مسؤولية جرائم حرب في سوريا "داما بوست" تكشف أولى ملابسات الجريمة التي هزت جديدة عرطوز استطلاع للرأي.. يهدد مسيرة بايدن الرئاسية حسين عرنوس يترأس اجتماعاً للمجلس الأعلى للاستثمار