صراع دموي غير مسبوق بين أنقرة ومسلحيها في مناطق شمال حلب!

داما بوست - خاص

قُتل وأصيب العشرات من مسلحي الفصائل الموالية لتركيا، برصاص القوات التركية التي اشتبكت معهم على مدار ساعات، يوم أمس، في مناطق ريف حلب الشمالي الخاضعة لسيطرة الاحتلال التركي.

ففي صراع دموي غير مسبوق منذ بداية الحرب السورية، اندلعت اشتباكات عنيفة، أمس، بين القوات التركية ومسلحي عدد من الفصائل السورية التابعة لها في عفرين وأعزاز والباب، وسرعان ما امتدت الاشتباكات إلى المعابر الحدودية، وتطورت إلى حد مهاجمة المسلحين للشاحنات والآليات العسكرية التركية في معبري “باب السلامة” و”الراعي” الحدوديين في منطقتي الباب وأعزاز.

الصراع بدأت شرارته إثر خروج مسلحين من عدة فصائل مختلفة وعدد من الذين كانوا وصلوا في وقت سابق لمناطق شمال حلب من باقي المحافظات السورية كدرعا وحمص وغوطة دمشق، في مظاهرات كبيرة ضد أنقرة وسياساتها، والتنديد بما تعرّض له السوريون المقيمون في ولاية “قيصري” التركية مؤخراً، لتخرج المظاهرات لاحقاً عن شكلها الحقيقي وتتحول سريعاً إلى هجمات عنيفة بمختلف أنواع الأسلحة، باتجاه مراكز الثقل التركي (العسكرية والمدنية) في شمال حلب، وبعض مناطق الريف الغربي الخاضعة لسيطرة “هيئة تحرير الشام” كمدينة “الأتارب”.

وتخلل الاشتباكات مهاجمة المسلحين المتظاهرين للآليات العسكرية والشاحنات والسيارات التركية في تلك المناطق، ووصل الأمر إلى حد الهجوم على مقر “الوالي” التركي في مبنى السرايا بمدينة عفرين، وفق ما نقلته مصادر محلية لـ “داما بوست”، كما بادروا إلى إنزال الأعلام التركية من على مختلف الدوائر الخدمية والمقرات العسكرية التابعة لتركيا، وحرقها في الساحات العامة، ما دفع بالموظفين والمقيمين الأتراك في تلك المناطق إلى الفرار مباشرة باتجاه الأراضي التركية، فيما سارعت أنقرة إلى إغلاق معبري “الراعي” و”باب السلامة” في ظل الاشتباكات التي شهداها.

وفي خضم تلك الأحداث، قطعت شركات الاتصالات التركية كافة خدمات الاتصال والإنترنت عن مناطق الاحتلال التركي في ريف حلب الشمالي، تزامناً مع وصول تعزيزات عسكرية كبيرة من القوات الخاصة التركية وعناصر “الجندرما” إلى مناطق الاشتباك، لترتفع وتيرة المعارك بشكل أكبر مع حلول الليل وخاصة داخل الأحياء السكنية في مدينة عفرين، بينما سُجل تحليق منخفض للطائرات الحربية التركية فوق عموم مناطق شمال حلب.

وأكدت مصادر موثوقة الصحة لـ “داما بوست” من شمال حلب، مقتل وإصابة ما لا يقل عن 25 من مسلحي الفصائل الموالية لتركيا، فيما استشهد أربعة مدنيين بينهم طفل، وأصيب العشرات بجروح متفاوتة، ووقعت أضرار مادية كبيرة بمنازل السكان، خاصةً في عفرين وأعزاز، جراء الرصاص والقذائف العشوائية التي تخللت الاشتباكات، بينما تحدثت معلومات أولية عن مقتل 5 جنود أتراك خلال الصراع الدائر.

وفي وقت متأخر من ليل أمس، وردت معلومات مؤكدة عن توجه عدد من قادات الفصائل إلى ولاية “كلّس” التركية الحدودية، بناء على طلب من أنقرة، لعقد اجتماعات موسّعة معد ضباط الجيش والاستخبارات التركية، بهدف الوصول إلى حلٍ من شأنه وقف الاشتباكات وتهدئة الشارع بشكل عام، في وقت سارعت الفصائل خلاله إلى إصدار سلسلة من البيانات الداعية إلى ضبط النفس والترويج مجدداً للدور التركي في دعمها عسكرياً ومالياً.

ولم يصدر حتى لحظة تحرير الخبر، أي بيان رسمي من أنقرة حول أحداث شمال سوريا، حيث تمحورت كافة التصريحات وردود الفعل حول أحداث ولاية “قيصري”، والتأكيد على أن القوات التركية تواصل حملات اعتقال المتسببين بأعمال الشغب في بلادها، وعلى رفضها لأي ممارسات عنصرية ضد السوريين المقيمين لديها.

 

تابعونا على فيسبوك تلغرام تويتر

آخر الأخبار
بدء توافد المواطنين لانتخاب أعضاء مجلس الشعب نشرة الطقس اليوم عدوان أمريكي بريطاني على اليمن الصحة تقيم الورشة الوطنية حول المبادرة العالمية لسرطان الأطفال نقابة الفنانين تنعي الفنان والكاتب أحمد السيد عن عمر ناهز 67 عاماً تركيا: "ننتظر دور فعال من روسيا وإيران والسعودية في إعادة علاقتنا مع سوريا" الحضور السوري الـ الخامس عشر.. سوريا تشارك بـ 6 لاعبين في أولمبياد باريس 2024 إيران تدين تصنيف كوبا كراعي للإرهاب روسيا تدين محاولة اغتيال ترامب الاحتلال خسر معركة غزة.. وتعنت نتنياهو سيفجر برميل البارود في رأس "إسرائيل" محافظ الحسكة لــ"داما بوست": المحافظة على أتم الاستعداد للبدء بالعملية الانتخابية من صباح الغد رب ضارة نافعة.. نجاة ترامب من الاغتيال يمهد له الطريق لكرسي البيت الأبيض آخر أرقام وزارة الزراعة في الكميات المسوقة من محصول القمح شراكة بين "التأمين" واتحاد الطلبة وصندوق التسليف الطلابي لدعم العملية التعليمية سوريا تحذر "إسرائيل" من التمادي في اعتداءاتها على الأراضي السورية ودول المنطقة المقاومة اللبنانية تمطر نيرانها على انتشار لجنود الاحتلال في محيط موقع حدب يارين الاقتراع غداً.. انتخابات مجلس الشعب في مرحلة الصمت الانتخابي اللجنة القضائية العليا للانتخابات لـ"داما بوست": الهدف من الصمت الانتخابي الموازنة بين الأطراف المتن... وزير الصحة: انضمام سوريا للمبادرة العالمية لمكافحة سرطان الأطفال ثمرة جهد تعاوني 141 شهيداً خلال 24 ساعة.. إدانات عربية ودولية للمجازر التي يرتكبها الاحتلال في غزة استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية القبض على العقل المدبر لعملية كرمان الإرهابية في إيران التقدم باعتراض على استبعاد البطاقات الإلكترونية من الدعم الحكومي مستمر اتفاقية بين المصرف التجاري وشركة الهرم.. ما الخدمات المقدمة؟ العقوبات القسرية وسرقة الثروات من أبرز التحديات التي تواجه سوريا في مسيرتها نحو التنمية المستدامة